السعال لدى الأطفال الصغار والأطفال حديثي المشي

السعال لدى الأطفال الصغار والأطفال حديثي المشي

السعال هو العَرض الذي يجعل الآباء على الأرجح يسارعون بطلب الرعاية الطبية لأطفالهم. في معظم الأحيان، يمكن علاج السعال ببعض العلاج المنزلي وليس بالأدوية أو علاجات السعال.

ما أسباب السعال؟

عندما تشعر النهايات العصبية في الحلق أو القصبة الهوائية أو الرئتين بأي تهيج، يسبب رد الفعل الانعكاسي إخراج الهواء بقوة من خلال الممرات.

سبب التهيج الأكثر شيوعًا هو المخاط. عند إفراز الكثير منه –في حالة الإصابة بنزلة البرد مثلاً –يتراكم هذا السائل في الجزء الخلفي من الحلق ويمكن أن يسبب السعال. عادة ما ترتبط حالات السعال بأمراض التنفس مثل نزلات البرد، والتهاب القصيبات والإنفلونزا، ولكن يمكن أن ينتج أيضًا عن الحساسية وابتلاع جسم غريب.

لم تختلف أصوات السعال؟

في الغالب، مكان العدوى هو الذي يحدد صوت السعال. على سبيل المثال، سعال التهيج في القصبة الهوائية أو الشعب الهوائية يبدو أعمق وأخشن من السعال الناتج عن تهيج في الحنجرة. تأتي معظم نزلات البرد الشائعة مصحوبةً بسعال جاف أو رطب يمكن أن يستمر حتى بعد زوال الأعراض الأخرى.

متى يستلزم السعال عناية طبية؟

اتصلي بمقدم الرعاية الصحية على الفور في الحالات التالية:

  • إذا كان طفلكِ الرضيع أصغر من ثلاثة أشهر، ويعاني من سعال وحمى تتجاوز 101 درجة فهرنهايت أو أكثر، أو يتنفس بصعوبة؛
  • إذا كان طفلكِ أكبر من ثلاثة أشهر، ويعاني من حمى تتجاوز 101 درجة فهرنهايت أو أكثر وتستمر لأكثر من 48 ساعة؛
  • إذا كان السعال يجعل من الصعب على طفلكِ التنفس؛
  • إذا كان طفلكِ يتنفس بسرعة – ما بين 40 و50 مرة في الدقيقة –و"يشهق" بين ضلوعه مع كل نَفس - إذا كان السعال يسبب له الألم و/أو مستمرًا و/أو مصحوبًا بصوت يشبه "الصياح"؛
  • إذا كان طفلكِ يسعل بشدة لدرجة أن شفتيه تتحولان إلى اللون الأزرق أو الداكن؛ يظهر السعال فجأة وتصاحبه حمى؛
  • إذا بدأ السعال بعد أن اختنق طفلكِ بالطعام أو بشيء آخر؛ 

علاج السعال

بما أن معظم حالات السعال تنتج عن عدوى فيروسية، لا يُنصح في العادة باستخدام المضادات الحيوية لعلاج السعال. دعيه يأخذ دورته الطبيعية وينتهي. يمكن أن تستمر العدوى الفيروسية لمدة أسبوعين أو أكثر. في عام 2008، أصدرت إدارة الغذاء والدواء (FDA) نصيحة صحية عامة تحذر بقوة من إعطاء الرضع والأطفال الصغار أدوية السعال والبرد التي تُباع بدون وصفة طبية. على أي حال، هناك أدلة قليلة على أن هذه المنتجات فعالة في علاج الأطفال، لذلك تجنبها، ما لم يوصي بها تحديدًا مقدم الرعاية الصحية المتابع لطفلك.

الحفاظ على راحة طفلكِ الذي يعاني من السعال

تزول معظم حالات السعال من تلقاء نفسها، ولكن حتى ذلك الحين، يمكنكِ القيام بما يلي لمساعدة طفلكِ على الشعور بمزيدٍ من الراحة:

  • شجعيه على تناول المزيد من السوائل للحفاظ على رطوبة المسالك الهوائية وعلى رطوبة جسم طفلكِ.
  • قومي بتشغيل مرطب الهواء أو جهاز التبخير، خاصة إذا كان منزلكِ جافًا للغاية.
  • اجلسي مع طفلكِ في حمام مغلق أثناء تشغيل دش ساخن؛ حيث يمكن أن يساعد هذا في تخفيف أي سعال، وخاصة قبل النوم.

قد يهمك أيضاً:

المناديل المبللة

بامبرز- مناديل مُبلّلة للبشرة الحسّاسة

مختبرة من قبل أطباء الجلد على البشرة الحسّاسة