تدريب الطفل على النوم

تدريب الطفل على النوم

كما تعرف كل أم جديدة، قد يكون من الصعب إدخال طفلكِ السرير لكي ينام، ناهيكِ عن التأكد من حصوله على قدرٍ كافٍ من النوم ليلاً. من المهم للغاية تعويد الطفل على عادات نوم سليمة، خصوصًا عندما يبلغ عمره حوالي أربعة أشهر. هنا يجب أن تكوني منتظمة في اتباع نظام نوم طفلكِ.

التدريب على النوم

سيتعود طفلكِ على النوم في أي وقت تضعيه فيه على السرير. إذا نام وهي بين يديكِ أو في سريركِ، فلن ينام كل ليلة إلا في نفس المكان. لذا إذا كنتِ تريدينه أن ينام في سريره، فضعيه عليه وهو يشعر بالنعاس، ولكنه ما زال منتبهًا.

نظمي المنطقة

يجب أن تكون منطقة نوم طفلكِ خالية من:

  • الوسائد
  • البطاطين
  • الوسائد الممتصة للصدمات
  • الألعاب والحيوانات اللعبة
  • المراتب التي تترك فراغًا كبيرًا بينها وبين إطار السرير
  • الدخان

ضعي نظامًا

بالنسبة للطفل حديث الولادة، فهو يدخل في دورات من النوم الخفيف كل ساعتين إلى ثلاث ساعات، ولكن عندما يبلغ 4 أشهر، من المفترض أن يتعلم كيفية الخلود إلى نوم عميق بمفرده. تشير الأبحاث إلى أنه عندما يبلغ الطفل أربعة أشهر، يصبح عقله ناضجًا بما يكفي للنوم من ستة إلى 12 ساعة بدون استيقاظ يُذكر.

قد يشمل نظام ما قبل النوم:

  • الاستحمام
  • الهدهدة على كرسي خاص
  • أغنية أو نشيد هدهدة*
  • قراءة قصة
  • لف الطفل ببطانية خاصة

عندما يكتشف الطفل أسلوبه في العودة إلى النوم ليلاً، سوف تنعمان بنوم أفضل. لذا عليك البقاء في السرير بدلاً من القفز عند سماع أول أنين من طفلكِ، وإن كان هذا صعبًا. امنحيه الوقت للعودة إلى النوم بمفرده. ولكن بالطبع لو لم يعود إلى النوم، فعليكِ تهدئته.  سوف يستغرق الأمر بضعة ليالٍ، ولكنه سيعتاد على ذلك.

كلما أسرعتِ في بدء تدريب الطفل على النوم بإتباع طقوس جيدة لما قبل النوم، سارع طفلكِ في التعرف على الخطوات التي يتوقعها. 

نبذة عن أناشيد الهدهدة

هل تعلمين أن أناشيد الهدهدة من كل أنحاء العالم لها نفس الخصائص الموسيقية، بالرغم من اختلاف الألحان والكلمات؟ للمساعدة في تهدئة طفلكِ قبل النوم، غني له نشيد هدهدة. 

قد يهمك أيضاً:

المناديل المبللة

بامبرز- مناديل مُبلّلة للبشرة الحسّاسة

مختبرة من قبل أطباء الجلد على البشرة الحسّاسة