تغيير الحفاضات: العناية بالحبل السري

تغيير الحفاضات: العناية بالحبل السري

بسبب حفاظات الاستعمال الواحد الحديثة، قد يكون من المستحيل معرفة إن كان كان حفاض طفلكِ مبللاً من خلال لمسه. حاولي وضع خطة لتغيير الحفاض بعد كل مرة تُطعمين الطفل في البداية، وكذلك بعد كل حركة لأمعائه. وبينما لا يزال الحبل السُري لطفلكِ مرفق به، استخدمي الحفاض ذو الحز المقصوص (أو قومي بثني الحفاض العادي)، وتأكدي من مسح الجدعة بقطعة قطن مبللة أو التغيير عليها في كل مرة تغيرين الحفاض.

فيما يلي بعض النصائح المفيدة لتغيير الحفاض:

  • قد يمكنكِ استخدام المناديل متى قمتي بتغيير الحفاض، لكنها تكون مفيدة عند وجود فوضى بالحفاض.
  • وإذا أردتي يمكنكِ وضع مرهم أو فازلين على بشرة الطفل قبل وضع حفاضة نظيفة للمساعدة على منع حدوث طفح.
  • قومي بطيّ الحفاض النظيف طفلكِ بإحكام واربطي اللُصَاقَة التي بالأمام.
  • إذا كانت بشرة طفلكِ لونها أحمر في منطقة الوسط حول الحفاض بينما تُغيرين لطفلكِ، ربما تكون قد ربطتي الحفاض بقوة أو أن طفلكِ أصبح مستعدًا للحجم الأكبر التالي من الحفاض.

إذا بدأتي في اختبار تسريبات متكررة، ربما حان الوقت للانتقال لاستخدام الحفاض الكبر حجمًا.

عندما يأتي الأمر لرعاية الحبل السُري لطفلكِ، ضعي هذه المبادئ التوجيهية في بالك:

  • اعتني بجدعة الحبل السري لطفلكِ حتى تقع من نفسها (عادة بعد من 10 أيام إلى ثلاثة أسابيع بعد ولادة الطفل).
  • عادة ما يكون مسح الجدعة بقطعة قطن مبللة أو منديل في كل مرة تغيرين فيها الحفاض كافيًا، لكن تحققي من مقدم الرعاية الصحية إن كان يوصي بشيء آخر.
  • يجب عليكِ إيلاء اهتمام خاص لمنطقة قاعدة الحبل السري، بالقرب من السرة. امسحي بلطف لكن بشكل شامل لتنظيف أية شوائب رطبة ربما تجمعت هناك.
  • تأكدي من السماح للهواء بالوصول إلى حبل الجدعة –واستخدمي حفاض مقصوص الحز (أو قومي بطي حافة الحفاض العادي) وتجنبي ارتداء الطفل ملابس ضيقة حول معدته.

قد يهمك أيضاً:

المناديل المبللة

بامبرز- مناديل مُبلّلة للبشرة الحسّاسة

مختبرة من قبل أطباء الجلد على البشرة الحسّاسة