المغص الذي يبكي الرضع: ما هو المغص؟

المغص الذي يبكي الرضع: ما هو المغص؟

كل طفل –بداية من عمر ثلاثة أسابيع وحتى عمر ثلاثة أشهر –يمر بوقت ضيق أحيانًا خلال اليوم. ولكن بعض الأطفال يبكون لمدة ثلاث ساعات يوميًا أو أكثر، طوال ثلاثة أيام أو أكثر في الأسبوع، لمدة ثلاثة أسابيع متواصلة أو أكثر. يعاني هؤلاء الأطفال (حوالي 15 بالمائة من الأطفال) من تهيج المزاج.

البكاء بسبب تهيج المزاج

الأطفال الذي يتسمون بالحساسية المزاجية والانفعال إلى حدٍ ما، هم الأكثر عرضه لتهيج المزاج. ولكن يبدو أن حماستهم للحياة تفيض بنهاية اليوم! ولكن لا يعاني كل الأطفال من تهيج المزاج. ستكتشفين ما إذا كان طفلكِ يعاني من هذه الحالة حين يبلغ من أربعة إلى ستة أسابيع من العمر. يبدو البكاء بسبب تهيج المزاج انفعاليًا وعاليًا وبلا سبب. يبدو الأطفال الذين يمرون بحالة تهيج المزاج كما لو كانوا يتألمون. بما أن الأطفال أثناء بكائهم يبتلعون الهواء، فإن الأطفال الذين يمرون بحالة تهيج في الغالب يعانون من الانتفاخ والغازات.

قد يهمك أيضاً:

المناديل المبللة

بامبرز- مناديل مُبلّلة للبشرة الحسّاسة

مختبرة من قبل أطباء الجلد على البشرة الحسّاسة