A14

إنتِ في الأسبوع:

عمر الحمل 17 أسبوعًا

طفلكِ  في الأسبوع 17 من الحمل

يكون طفلكِ في حجم ثمرة الكمثرى

طفرة في النمو

في هذا الأسبوع، يبدأ وزن صغيركِ بالفعل في الزيادة. تساعد الدهون التي اكتسبها طفلكِ، ويُطلق عليها أيضًا اسم النسيج الدهني، في الحفاظ على حرارة جسمه كما يعد ضروريًا في عملية التمثيل الغذائي حيث يعتبر من أهم مصادر الطاقة. قد يصل طول صغيركِ إلى 6.8 بوصة ويبلغ وزنه خمس أوقيات تقريبًا. 

ردود الفعل الجيدة

بدأ صغيركِ في ممارسة اثنين من الأفعال المنعكسة الأساسية لبضعة أسابيع: ألا وهما المص والبلع. وعند ولادة الطفل، ستجتمع لدية تقريبًا جميع الأفعال المنعكسة مثل التي تقومين بها.

هل الجنين أنثى أم ذكر؟

ذا كانت حاملاً بأنثى، فستنمو مجموعة محددة من الأنسجة لتصبح الرحم والمهبل. أما إذا كنتِ تحملين ذكرًا، فإن هذه الأنسجة نفسها تأخذ مسلكًا آخر: حيث ستكوّن القضيب وستبدأ البروستاتة في التشكل. وتعتبر الخلايا التي تفرز التستوستيرون، والتي تكونت حديثًا هي العنصر الرئيسي في هذه التطورات.

حملكِ في الأسبوع 17

ملابس الحمل

لقد ولت أيام الملابس عديمة الشكل والأحذية ذات الكعب العالي: يمكن للأمهات اختيار ملابس الحمل العصرية وعالية الجودة. ويعتبر ارتداء ملابس الحمل أول وسيلة غير مباشرة للإعلان عن حملكِ، لذلك استمتعي بلفت الانتباه لكِ!

كلمة عن بزل السلى

إذا طُلب منكِ ’الخضوع لفحص بزل السلى، فمن المحتمل القيام به فيما بعد، حيث يُجري معظم الأطباء هذا الفحص قبل الأسبوع 18 من الحمل. “يعد” فحص بزل السلى هو الطريقة الوحيدة الأكثر دقة لتحديد العديد من التشوهات الخلقية، ولكنه ليس اختبارًا يتعين على جميع الحوامل إجراؤه. وعادًة ما يُطلب من النساء الحوامل فوق سن 35 عام إجراءه، لأنهن أكثر عرضة لإنجاب طفل مصاب باضطراب جيني مثل متلازمة داون. وقد تكون أيضًا الخطوة المنطقية التالية إذا أظهر فحص الزلال الجيني نتيجة موجبة. تحدثي مع طبيبتكِ حول الإيجابيات والسلبيات. 

الشعور بألم في...

البواسير في الأساس عبارة عن أوردة بالمستقيم والتي تتمدد بشكل أكبر من اللازم نظرًا لزيادة كمية الدم وتدفقه في منطقة الحوض. وإذا كنتِ عرضة لدوالي الأوردة أو تعانين من البواسير أثناء الحمل السابق، فأنتِ أكثر عرضة للإصابة بها مرة أخرى. ما هي أفضل استراتيجية للوقاية؟ تناوُل أطعمة غنية بالألياف والإكثار من شرب الماء وممارسة التمارين بشكل منتظم.  

هل تعلمين؟

في الواقع يبدأ طفلكِ في زيادة دهون جسمه لتوفير الحرارة،– حيث ستُشكل ثلثي وزنه عند الولادة! ينظم المخ الآن قلب الجنين وينبض القلب بانتظام. وعلى الرغم من أن الجفنان لا يزالا مغلقين، إلا أن الطفل يمكنه رؤية النور.

قد يهمك أيضاً:

المناديل المبللة

بامبرز- مناديل مُبلّلة للبشرة الحسّاسة

مختبرة من قبل أطباء الجلد على البشرة الحسّاسة