سلوك ونمو الطفل عند عمر 3 أعوام

سلوك ونمو الطفل عند عمر 3 أعوام

يصبح الطفل في عمر 3 أعوام مخلوقًا غارقًا في الخيال. حيث يميزه للغاية الخيال والتصورات ومحاولاته للاستقلال والسيطرة على حياته.

التمثيل

لقد أصبح التمثيل بالنسبة له الآن وسيلة حياة، حيث يمكن أن يتحول في نظره أي شيء أو شخص أو حدث إلى شيء آخر تمامًا.

يختلق طفلكِ البالغ من العمر الآن 3 أعوام قصصًا صغيرة لتفسير الأحداث التي تجري في حياته، ويكتشف قوة الكلمات في جعل الأشياء تحدث.

حيث يتخيل أصدقاءً له يرافقونه في كل مكان، وهذا أمر صحي وطبيعي للغاية. لا تهتمي كثيرًا بهم، لأنهم يختفون أو يشعرون بأهمية بالغة عند التدقيق في أمرهم.

لا يستطيع طفلكِ البالغ من العمر 3 أعوام الكذب في هذا السن، ولكنه قد يبدع في تحوير الواقع بحيث يبدو كما يريد هو. إنه يظن أن كلماته يمكن أن تخلق واقعًا جميلاً وأنه يمكن إنكار الواقع.

اللعب مع الآخرين

يجب أن يكون اللعب في هذا السن تعاونيًا وبه الكثير من التفاعل. إعطاء طفلكِ البالغ من العمر 3 أعوام الفرصة للعب مع الأطفال الآخرين وحل النزاعات معهم ربما كان أهم مظاهر دعم الأبوين في هذا السن.

دور النظام المعتاد

يعتمد الطفل في عمر ثلاث أعوام على إمكانية توقع الأشياء، وهو جزء من جهدهم لفهم عالمهم والتحكم فيه. نظرًا لاختلاف كل يوم عن الآخر، فمن الأرجح أن يصاب طفلكِ بالتذمر وتعكر المزاج. يساعده الحفاظ على تسلسل الأمور كل يوم على توقع ما هو آت، وهو ما يعطيه شعورًا بالسيطرة على الأمور.

يلتزم الأطفال في عمر ثلاث أعوام بطقوس معينة للحفاظ على تشابه الأحداث والسيطرة على عالمهم. احترمي تلك الطقوس، إلا إذا كانت تعيق مسار طفلكِ بشكل كبير.

الكلمات الرائعة

من الرائع أن تستمعي إلى طفلكِ البالغ من العمر 3 أعوام وهو يتحدث. إنه سرد جميل مستمد من التجارب والخيال ومفعم ببعض الحقائق والكثير من التعليقات. لا يعيق الكلام لدى الطفل في هذا العمر ضعف مخزونه من المفردات اللغوية، لذا فإن الكلمات التي ليس لها معنى تكتسب معاني جديدة، مما يجعلكِ ترين العالم بعيون مختلفة. حيث يشير مثلاُ إلى "نوافير المياه" بمصطلح "المياه المتناثرة" وإلى "السيارة الكبيرة" بـ "سيارة الصندوق". استمتعي بهذه ‘الأخطاء’ لأنه قريبًا جدًا سيكتسب الطفل المزيد والمزيد من مفردات اللغة وستختفي لديه تركيباته الخاصة.

اتركي طفلكِ البالغ من العمر 3 أعوام يتمرن على نظم الكلمات وإعادة بناء الأحداث. لن يفهم طفلكِ الصور البلاغية والنكات والتورية، لذا انتبهي لهذا لأنه يمكن أن يؤدي إلى رؤى مخيفة في رأسه. فالطفل في سن الثالثة لن يستوعب سوى صورًا غريبة إذا قلتِ له أن رجلاً ما كان "يغلي" من الغضب، أو أن الكمبيوتر "تحطم"، أو أن اليوم تدهور من "أعلى إلى أسفل". انتبهي لنظراته الحائرة، ووضحي له الأمور التي لا يفهمها. من المفيد أن تقرئي كتبًا أكثر تعقيدًا بشكل بسيط لطفلكِ في هذا السن. ابحثي عن الكتب ذات الجمل القصيرة والتي تتكون من الكثير من أفعال الحركة والصفات والأسماء والمصحوبة بصور مناسبة وقصة محبوكة.

تهذيب الطفل في سن 3 أعوام

التهذيب في هذا السن يعني إيجاد رابط واضح بين سوء التصرف والعاقبة، كأن تطلبي من الطفل ترتيب ما أحدثه من فوضى أو مصادرة لعبة ألقاها بعيدًا.

إذا قام طفلكِ البالغ من العمر 3 أعوام بشيء خاطئ، فمن المهم أن تتعاملي مع ذلك على الفور، فقد تتذكرينه فيما بعد ولكنه لن يتذكره.

الأهم أن تستمتعي بهذا السن الساحر وتفخري بمجهودكِ الكبير.

قد يهمك أيضاً:

المناديل المبللة

بامبرز- مناديل مُبلّلة للبشرة الحسّاسة

مختبرة من قبل أطباء الجلد على البشرة الحسّاسة