ما الذي يحتوي عليه حفاض بامبرز؟

ما الذي يحتوي عليه حفاض بامبرز؟

ما الذي يحتوي عليه حفاض بامبرز

بوصفكِ أمًا، فأنت تعرفين أن أهم شيء في الحفاض هو أنه يساعد في الحفاظ على جفاف الطفل وراحته. ربما تتساءلين كيف تُصنع الحفاضات وما المواد المستخدمة لجعل هذا المنتج المستخدم كل يوم بهذا القدر الكبير من الموثوقية.

تصمم بامبرز منتجاتها وهي تضع الأطفال في اعتبارها

لقد تطورت الحفاضات التي تُستعمل مرة واحدة فقط تطورًا كبيرًا منذ عام 1961، عندما استلهم فيكتور ميلز، وهو أحد المهندسين والباحثين في بروكتر آند جامبل، من حفيده الرضيع فكرة لتصميم حفاض أفضل يُستعمل لمرة واحدة فقط.

حفاضات وسراويل بامبرز المتاحة اليوم مصنوعة من مواد مسامية ناعمة تتحرك مع طفلكِ أثناء لعبه ونومه كل يوم. مثل معظم الحفاضات القابلة للاستعمال مرة واحدة فقط، تتميز بامبرز ببنية مكونة من عدة طبقات، تسمح بنقل وتوزيع السائل بعيدًا عن الطفل إلى مركز الحفاض الماص حيث يُحبس السائل بعيدًا عن جلد الطفل للمساعدة في جفافه وراحته.

كيف تعمل الحفاضات

  • يمر بول الطفل أولاً عبر بطانة داخلية واقية، تُعرف أيضًا باسم الطبقة العليا. تتميز الطبقة العليا في بامبرز بطبقة رفيعة من الكريم المتوسط للمساعدة في الحفاظ على صحة جلد طفلكِ من خلال حمايته من البلل.
  • ثم يمر البول بعد ذلك عبر طبقة الامتصاص، المصنوعة من ألياف البوليستر الشبيهة بالقماش التي تتميز بالنعومة والفعالية في سرعة امتصاص السائل ونقله بعيدًا عن جلد الطفل.
  • تتلقف طبقة التوزيع البول المتدفق وتحوله إلى مركز الامتصاص وهو طبقة التخزين في الحفاض.
  • تتلقف طبقة التوزيع البول المتدفق وتحوله إلى مركز الامتصاص وهو طبقة التخزين في الحفاض.
  • يُصنع الغلاف الخارجي للحفاض، الذي يُعرف أيضًا باسم الطبقة الخلفية، من طبقة مسامية عليها ألياف ناعمة شبيهة بالقماش للمساعدة في منع البلل من الوصول إلى سرير الطفل أو ملابسه.

هل تعلمين؟ على مدار الأعوام، مع ظهور الجِل فائق الامتصاص، انخفض معدل حدوث وشدة الطفح الجلدي الناتج عن الحفاض بصورة ملحوظة، وهو ما يساعد في زيادة راحة الطفل ويساعد في الحفاظ على صحة جلد الطفل الناعم.

الجِل فائق الامتصاص

تمثل مادة الجِل الماصة مكونًا مهمًا من مكونات كل حفاضات بامبرز. إنها تُستخدم في مركز امتصاص حفاضات بامبرز لامتصاص البلل والحفاف على جفاف الطفل. أصبح استخدام الجِل فائق الامتصاص منتشرًا للغاية منذ ثمانينات القرن الماضي في الكثير من المنتجات الاستهلاكية مثل الحفاضات ومنتجات صحة المرأة ومواد تغليف الأطعمة.

توفر الحفاضات فائقة الامتصاص فوائد رائعة لصحة الجلد: من خلال حبس البلل بعيدًا عن جلد الطفل، تساعد في الحفاظ على الجلد أكثر جفافًا وأكثر صحةً.

عند إضافة الجِل فائق الامتصاص إلى حفاضات بامبرز، يكون جافًا ومحببًا مثل السكر، ولكنه يتحول إلى جِل مع امتصاصه للسائل. في الواقع يمكنه حبس ضعف وزنه 30 مرة من السوائل، حيث يحبسه بعيدًا للمساعدة في منع البلل من الارتداد إلى سطح الحفاض والمساعدة في الحفاظ على جفاف الأطفال.

ماذا لو لمس الجِل جلد طفلي؟

أحيانًا قد ترين حبيبات صغيرة من الجِل القادم من الحفاض على جلد الطفل أو فرشه، ولكن هذا الجِل غير سام ولن يؤذي طفلكِ. الجِل الذي يظهر على الجلد يمكن إزالته بسهولة بمسح جلد طفلكِ برفق.

هل الجِل آمن في حفاض طفلي؟

مثل كل المواد والمكونات في حفاضاتنا، يجري بامبرز اختبارات لتقييم مدى أمان هذا المكون –وهو ما يضيف إلى أدلتنا الملموسة العديدة التي تثبت أمان الجِل على جلد الطفل.

على مستوى هذا القطاع من الصناعة، ثبت أمان المادة فائقة الامتصاص في أكثر من 400 اختبار أمان للمستهلك تناول أي طريقة يمكن أن يتعرض لها الإنسان لتلك المواد –من خلال ملامسة الجلد أو الابتلاع غير المقصود بواسطة الأطفال أو الحيوانات الأليفة. أثبتت كل دراسة بكل تأكيد أمان هذه المادة.

الألوان في حفاضات بامبرز

تتميز بعض حفاضات بامبرز بألوان مصممة لإضفاء شكل شبيه بالملابس على الحفاض. تستخدم بامبرز مواد تلوين للحصول على هذه الألوان، وليس صبغات، لأن بعض الصبغات يمكن أن تسبب حساسية. لا تسبب مواد التلوين التي نستخدمها الحساسية، كما أنها آمنة على الجلد. كما أنها تُستخدم بشكل شائع في منتجات استهلاكية أخرى، والعدسات اللاصقة، ومواد تغليف الأطعمة.

حفاضات وعطور بامبرز

لقد سألنا آباءً من مختلف أنحاء العالم عن المنتجات التي يفضلونها لأطفالهم، وقالوا أنهم يفضلون الحفاضات ذات الرائحة المنعشة الناعمة. تُستخدم العطور بمستوى منخفض للغاية في كل حفاض، وتم اختيارها بكل عناية وتقييمها لكي لا تسبب الالتهاب للجلد، ولا تسبب حساسية الجلد.

هل يمكن أن تؤدي الحفاضات المزودة بعطور إلى الطفح الجلدي الناتج عن الحفاض؟

لقد أثبتت أبحاثنا الإكلينيكية عدم وجود خطر كبير للإصابة بالطفح الجلدي الناتج عن الحفاض بالنسبة للأطفال الذين يستخدمون حفاضات بها عطور مقارنة بالحفاضات التي ليس بها عطور. لقد أكدت أعوام من الأبحاث التي أيدها علماء في مجال الأمان وكذلك التجربة السوقية، أمان العطر الذي نستخدمه وأنه غير مسبب للحساسية وغير مسبب للالتهاب ولا يسبب الطفح الجلدي الناتج عن الحفاض.

لمَ تضيفون العطر إلى حفاضات بامبرز؟

أخبرنا الآباء أنهم يفضلون الحفاضات ذات الرائحة المنعشة الناعمة عن الحفاضات غير المعطرة.

هل العطر آمن لطفلي؟

كل العطور في حفاضات بامبرز تخضع لتقييم مكثف للأمان بواسطة جهات تصنيعها، ويليها تقييم أمان مستقل نقوم به نحن. لقد أثبتت الدراسات الإكلينيكية وأعوام من الاستخدام الفعلي من جانب ملايين الأطفال أن العطور في حفاضات بامبرز آمنة لطفلكِ.

التزامنا

أهم ما يشغلنا هو طفلكِ. لذلك يمكنكِ الاعتماد علينا لكي نقدم لكِ منتجات آمنة وعالية الجودة لمساعدتكِ على حماية طفلكِ ورعايته. كما هو الحال دومًا، لا تترددي في الاتصال بنا إذا كان لديكِ أي أسئلة أو تعليقات أو أفكار.

قد يهمك أيضاً:

المناديل المبللة

بامبرز- مناديل مُبلّلة للبشرة الحسّاسة

مختبرة من قبل أطباء الجلد على البشرة الحسّاسة