بامبرز ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف): الرحلة حتى اليوم: عشر أعوام من الإنجازات

بامبرز ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف): الرحلة حتى اليوم: عشر أعوام من الإنجازات

بالرغم من التقدم المحرز خلال العشر أعوام الماضية، إلا أننا في عام 2015 نظل مدركين للغاية لإحصائيات تيتانوس الأمهات والأطفال حديثي الولادة (MNT) - فهو يؤدي إلى وفاة طفل حديث الولادة كل 11 دقيقة - لذا فإننا من خلال دعم منظمة اليونيسيف، نواصل مساعدة المزيد من الأمهات والأطفال الرضع على الحصول على الحماية من هذه المرض.

الأمور تسير بالطبع حسب الخطة الموضوعة: تم تمويل 300 مليون لقاح منذ عام 2006 - هذا يقارب إجمالي عدد سكان الولايات المتحدة - حيث يساعد في حماية 100 مليون أم وأطفالهن حول العالم

كما يساعد صندوق بامبرز على نقل تلك اللقاحات إلى الأماكن التي في أمس الحاجة إليها وإعطائها

كما تم نقل القابلات لتقديم معلومات عن اللقاحات إلى أبعد القرى النائية؛ حيث يعلمن الأمهات أهمية ممارسات الولادة التي تتبع معايير النظافة والصحة باعتبارها خطوة مهمة للغاية في هذا المسار.

لقد وصفت مؤخرًا البروفيسورة لينا سكوت، الخبيرة في التطور الدولي في جامعة أوكسفورد، شركة بامبرز ومنظمة اليونيسيف بأنه "تطور تاريخي حقيقي وقفزة إنسانية رائعة، تظهر نهجًا جديدًا في مكافحة المشاكل العالمية والأدوار التي يمكن أن تقوم بها الشركات المختلفة".

بالطبع ما زال أمامنا مشوار طويل في هذا الصدد، ولكن هناك بالطبع تقدم محرز في هدفنا النهائي إلى جانب شريكتنا منظمة اليونيسيف للمساعدة في القضاء على تيتانوس الأمهات والأطفال حديثي الولادة (MNT) في كل مكان.

تفضلي بزيارة منظمة اليونيسيف الآن للتعرف على كيفية المساعدة في منح أول ابتسامة لملايين الأطفال.

قد يهمك أيضاً:

المناديل المبللة

بامبرز- مناديل مُبلّلة للبشرة الحسّاسة

مختبرة من قبل أطباء الجلد على البشرة الحسّاسة