A137_2

العناية ببشرة الطفل

ليس هناك أنعم من بشرة طفلك. فأنتِ تتوقين للمسها وتقبيلها، حتى أنّ طفلك يستمتع بذلك.

لذا يجدر بك حماية بشرته الحساسة من أي ضرر كان. تابعي القراءة لتعرفي ما عليك فعله.

اللمسة الناعمة

رغم أنّ بشرة طفلك ناعمة وملساء، غير أنّها قوية ومرنة. فالبشرة هي أكبر عضو لدى الإنسان، إذ أنّها مجموعة خلايا متراصّة تشكّل حاجزًا رقيقًا ومتينًا في الوقت عينه. كما أنّ البشرة تتجدّد باستمرار على مدى الحياة، حتى أنّ عملية التجدّد هذه تبدأ قبل الولادة.

غير أنّ بشرة العديد من المواليد الجدد تكون بعيدة كل البعد عن الكمال في البداية. وبالتالي لا داعي للقلق إذا لاحظت تقشّر البشرة أو احمرارها أو تشقّقها في الأيام الأولى بعد الولادة، لاسيما حول المعصمين، والركبتين والقدمين. فهذا طبيعي للغاية.

وعلى مرّ الأسابيع القليلة الأولى، ستمتلئ بشرة طفلك وتصبح ناعمة الملمس.

كريمات الترطيب

لكي تساعدي طفلك على التنعّم ببشرة صحية، عليك الحفاظ على نعومتها وقوتها الطبيعية. حتى ولو لم تعانِ بشرته التقشّر، فقد يفيدها استخدام الكريمات المرطّبة.

لكي تساعدي طفلك على التنعّم ببشرة صحية، عليك الحفاظ على نعومتها وقوتها الطبيعية. حتى ولو لم تعانِ بشرته التقشّر، فقد يفيدها استخدام الكريمات المرطّبة.

حاولي ألا تغيّري المستحضر الذي تختارينه لئلا تضطر بشرة طفلك إلى التكيّف مع مختلف المكوّنات الممزوجة في المنتجات المتنوعة.

حماية الطفل من أشعة الشمس

ينبغي أن يبقى الأطفال من جميع الأعمار بعيدين عن أشعة الشمس المباشرة. فقد يُصاب الطفل بحروق ناتجة عن أشعة شمس في وقت قصير جدًا يتراوح بين 10 و15 دقيقة، حتى ولو كانت السماء ملبّدة بالغيوم.

  • أول ما تستطيعين فعله لتجنّب هذا الخطر هو اختيار الملابس الصحيحة. فالملابس الواقية من الشمس بعامل حماية 50 هي الأفضل.
  • وفي الأيام الحارّة، ألبسي طفلك ملابس قطنية خفيفة تغطّي ذراعيه وساقيه
  • أحرصي على إلباسه قبعة واسعة الحواف في كل مرة يخرج فيها من المنزل
  • حاولي تجنّب الخروج حين تكون أشعة الشمس حادّة، أي بين الساعة 10 صباحًا و3 بعد الظهر.
  • حين تكونين في الخارج، حاولي إبقاء طفلك في الظل.

يُفضَّل ألا تعتمدي على كريم الوقاية من أشعة الشمس كبديل للملابس الواقية أو تجنّب أشعة الشمس. استخدميه لتغطّي المناطق المكشوفة من جسم طفلك، كوجهه ويديه وقدميه.

العناية بأظافر الطفل - حماية البشرة من الخدوش

تكون أظافر طفلك الصغيرة رقيقة جدًا وحادة حتى أنّها تنمو بسرعة مذهلة! وقد تحتاجين إلى تقليمها مرّتين في الأسبوع.

وهذا أمر مهم لأنّ المواليد الجدد قد يخدشون وجوههم بأظافرهم.

نصائح للعناية بالأظافر

  • استخدمي مبردًا ناعمًا، أو مقلّم أظافر للأطفال أو مقصّ أظافر للأطفال. (قد تنجزين هذه المهمة بشكل أسهل حين يكون طفلك نائمًا)
  • لتجنّب قصّ الجلد المحيط بطرف الإصبع، أمسكي يده بإحكام واضغطي على الجزء السفلي الممتلئ من طرف الإصبع لإبعاده عن الظفر أثناء قصّه.
  • تنمو أظافر القدم أبطأ بكثير من أظافر اليدين، وتكون في العادة ناعمةً جدًا. من غير الضروري أن تبقيها قصيرة مثل أصابع اليدين، وبالتالي يكفي تقليمها مرة أو مرتين في الشهر.
  • رغم أنّ أظافر قدمَي الطفل قد تبدو غارزة في اللحم، إلا أنّه نادرًا ما يعاني الأطفال هذه الحالة.
  • اتصلي بأخصائية الرعاية الصحية إذا كانت البشرة المحيطة بأظافر القدمين محمرّة، أو ملتهبة أو قاسية.

العناية ببشرة العضو الذكري

الختان:

لن تجدي صعوبة في الاعتناء بموقع الختان لدى مولودك الجديد إذا كنت تعرفين ما يجب فعله. ففي الأسبوع الأول بعد العملية، قد يبدو العضو الذكري محمرًّا بعض الشيء وقد يكوّن قشرةً صفراء اللون.

نصائح لما بعد عملية الختان

  • حافظي على نظافة المنطقة عبر استخدام صابون خفيف ومياه بعد كل تغيير للحفاضة
  • ادهني رأس العضو بالفازلين لحمايته، وغلّفيه برفق بقطعة من الشاش.
  • ستخبرك أخصائية الرعاية الصحية كم من الوقت عليك إبقاء الشاش. إذا شككت بوجود التهاب في أي وقت، أبلغي أخصائية الرعاية الصحية.

إذا لم يخضع طفلك لعملية ختان

نظّفي عضوه الذكري بالماء والصابون الخفيف مثل باقي منطقة الحفاض. لا تحاولي سحب القلفة إلى الخلف، فهي ستتراجع تدريجيًا من تلقاء نفسها بحلول عيد ميلاده الثالث عادةً.

نصائح لغسل ملابس الطفل

مسحوق الغسيل:

قد تتحسّس بشرة طفلك من المواد الكيميائية الموجودة في الملابس الجديدة، ومن الصابون والمنظفات التي تبقى على الملابس بعد غسلها.

  • اغسلي كل الملابس والبياضات الجديدة قبل أن يستخدمها طفلك.
  • في الأشهر القليلة الأولى، اغسلي ملابس طفلك بشكل منفصل عن الملابس الأخرى.
  • استخدمي منظّفًا ناعمًا واختاري دورة شطف شاملة.

تذكّري أنّ بشرة طفلك حسّاسة تتطلب اهتمامًا خاصًا. وستساعدك هذه النصائح في التأكد من حمايتها بشكل جيد.

قد يهمك أيضاً: