A157_2

كيف تهدئين طفلكِ

ربما سمعت نصائح من الأصدقاء وأفراد العائلة عن كيفية تهدئة طفلكِ عندما يبكي، ولكن من الأفضل أحيانًا أن تتّبعي طريقتك الخاصة. جربي هذه الطرق التالية.

1. تأكدي من أنّك أطعمتِ طفلكِ وغيّرت حفاضه

إذ أن الطفل المبلّل والجائع يبكي. سيهدأ طفلك بمجرّد أن تطعميه وتغيّري له الحفاض.

2. احملي طفلكِ

لا يكون طفلك الذي يبكي بحاجة أحيانًا سوى إلى أن تحمليه. فهو يحبكِ كما تحبينه، ويريد أن يشعر بلمساتك.

3. هزي طفلكِ

يحتاج طفلك أحيانًا لأن يشعر بحركة الذهاب والإياب التي تريحه كثيرًا.

4. المشي في أرجاء المنزل

قد يكون المشي في أرجاء المنزل حيلة ذكية أيضًا، إذ يكون تغيير مكان وجوده داخل المنزل أحيانًا هو الحلّ لبكائه.

5. شغلي بعض الموسيقى

قد تساعد الموسيقى الجميلة في تخفيف بكاء الطفل، إذ يساهم الصوت الناعم عادة في إلهاء طفلكِ وتخفيف بكائه. يمكنك أن تنشدي له أيضًا بعض الأغاني.

6. دلكي ظهر طفلكِ أو ربّتي عليه

عندما تحملين طفلكِ، حاولي تدليك ظهره من فوق إلى تحت والعكس في حركة دائرية. يمكنكِ أيضًا التربيت على ظهره بلطف. يكمن السّر في أنّ التربيت الإيقاعي يحاكي ضربات قلبكِ، وهو الصوت الذي اعتاد طفلكِ على سماعه مذ كان داخل أحشائك.

يمكن لأساليب التهدئة هذه أن تحدّ من بكاء طفلك فعلًا. تعلّمي بعض الطرق المناسبة لتؤمني الراحة لطفلك، فتشعران كلاكما بتحسن.

قد يهمك أيضاً: