كل ما تحتاجين معرفته حول الحمل بتوأم

أيتها الأمهات وأيها الآباء، استعدوا! الآن وبعد أن أصبح صغارك في طريقهم إلى العالم، سيكون حملك مختلفًا بعض الشيء. قد يكون لديك الكثير من الأسئلة حول الحمل بتوأم، لذا إليك كل ما تحتاجين إليه، بدءًا من العلامات المبكرة للحمل بتوأم إلى كيف يمكنك الاستعداد له. استمري في القراءة للحصول على كل الإجابات على أسئلتك.

كيف يمكن أن يكون الحمل بتوأم

يمكن أن تكون التوائم إما أخوية أو متطابقة. يتم إنجاب الأطفال الأخوين عندما يتم تخصيب بيضتين في وقت واحد، مما يؤدي إلى أكثر من جنين واحد. من ناحية أخرى، ستحملين بأطفال متطابقين عندما يتم تخصيب بويضة واحدة، وتنقسم إلى جنينين أو أكثر. هناك فرص أكثر لإنجاب أطفال متطابقين وأطفال أخوين في نفس الحمل عندما يكون الحمل متعددًا.

يؤدي وجود تاريخ عائلي من التوائم أو بعض أدوية الخصوبة أو التخصيب في المختبر (IVF) إلى زيادة فرص حالات الحمل المتعدد أو التوأم.

أعراض الحمل في توأم أو الحمل المتعدد

عندما يكون الحمل في توأم أو متعدد، قد تلاحظين بعض العلامات المبكرة التي تشمل:

  • زيادة رقّة الثدي مقارنة بالحمل الفردي

  • غثيان الصباح الشديد، حيث ترتفع مستويات هرمون الحمل hCG في الجسم

  • زيادة سريعة في الوزن خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل

  • نتوءات أكبر قد تظهر في وقت مبكر لأن الأمهات الحوامل بتوأم يكون لديهن رحم أكبر من الأمهات الحوامل بطفل واحد.

تأكيد الحمل المتعدد

إذا كان رحمك يبدو أكبر من الطبيعي، فقد يشتبه طبيبك في الحمل بتوأم. إذا اكتشف طبيبك أكثر من نبضة قلب واحدة، فعادةً ما يوصي بإجراء فحص بالموجات فوق الصوتية، والذي يتيح له عادةً اكتشاف التوأم في الأسبوع 12.

أنواع التوائم بشكل مفصّل

التوائم نوعان:

  • الحمل بتوأم متطابق: عندما تنقسم البويضة الملقّحة إلى اثنتين، ينتج عن ذلك توأمان متطابقان. يحدث هذا في وقت مبكر جدًا من الحمل. سيبدو التوأم متشابهين للغاية مع نفس لون الشعر ولون العيون وفصيلة الدم وسيكونان من نفس الجنس.

  • الحمل بتوأم أخوي: أكثر الأنواع شيوعًا هي التوائم الأخوية، ليست سوى حملين منفصلين ينموان في وقت واحد، ويتشاركان نفس الرحم. في هذا الحمل، يتم تخصيب بيضتين، مما يعني أن طفليك مرتبطان ببعضهما البعض وراثيًا بنفس الطريقة التي يرتبط بها الأشقاء. يمكن أن يكونوا من نفس الجنس أو ولد وفتاة. فيما يلي رسم توضيحي يصف كيف يختلف التوائم الأخويون عن التوائم المتطابقة.

أنواع التوائم في رحم الأم

ما الذي يجعل الحمل المتعدد مختلفًا؟

على الرغم من الشعور بأنك على ما يرام، إلا أن الحمل بتوأم أو الحمل المتعدد أكثر تعقيداً مما يبدو. قد يحيلك طبيبك إلى أخصائي وقد تضطرين إلى إجراء المزيد من زيارات ما قبل الولادة واختبارات الدم والموجات فوق الصوتية أكثر مما هو مطلوب في حالة الحمل الفردي. تحقّقي من دليل الحمل بتوأم الخاص بنا أسبوعًا بعد أسبوع لمزيد من المعلومات.

مخاطر الحمل بتوأم

  • الولادة المبكرة: الولادة المبكرة هي من مخاطر الحمل المتعدد. ربما تكونين قد حسبت ميعاد الولادة التقريبي

  • ولكن تذكري أنه من الممكن وصول صغارك في وقت أبكر من التاريخ المرتقب - ربما قبل 36 أسبوعًا. في حالة الولادة المبكرة، قد يحتاج التوأم إلى رعاية خاصة ومساعدة في التنفس أو المص لبعض الوقت.

  • متلازمة نقل الدم الجنيني: في متلازمة نقل الدم بين التوأمين (TTTS)، يتلقى أحد التوأمين كمية كبيرة من الدم بينما لا يتلقى الآخر الكمية الكافية من الدم. سيرشدك طبيبك للتغلّب على هذا التحدي.

  • وزن منخفض عند الولادة: في حالة الحمل المتعدد، يتراوح متوسط وزن كل توأم من 2 إلى 2.5 كجم وقت الولادة.

  • يمكن أن يتشابك أحد التوأمين في الحبل السري: على الرغم من أنها حالة نادرة جدًا، لكن يميل بعض التوائم إلى مشاركة نفس الكيس الأمنيوسي، مما قد يكون محفوفًا بالمخاطر حيث يمكن أن يتشابك أحد الأطفال في أحد الحبلين السريين. سيفحصك طبيبك باستمرار وقد يوصي بإجراء ولادة قيصرية.

ما الوزن المناسب في الحمل بتوأم؟

في الحمل المتعدد أو الحمل بتوأم، بات واضحاً كسبك المزيد من الوزن. ومع ذلك، من الضروري زيادة الوزن بشكل تدريجي وثابت لدعم صحّة أطفالك الصغار. إذا كنت بصحّة جيدة وكان وزنك طبيعيًا قبل الحمل، فإن الوزن الموصى به والذي يمكنك اكتسابه مع التوائم يتراوح بين 16 إلى 24 كجم. لذلك، قد تحتاجين إلى تناول 600 سعرة حرارية إضافية يوميًا (300 لكل طفل)، بالإضافة إلى 2000 سعرة حرارية يوميًا في النصف الثاني من الحمل. هذا يعتمد على مستوى نشاطك. عادة، ستكتسبين حوالي 450 جرامًا أسبوعياً في النصف الأول من الحمل ثم أكثر بقليل من 450 جرامًا أسبوعياً في النصف الثاني. اقرئي المزيد عن اكتساب الوزن بشكل صحي أثناء الحمل.

التحضير لتوأم

  • ابحثي عن الطبيب المناسب: من المهم اختيار طبيب متخصص وخبير في الحمل التوأم. سيتمكن هو أو هي من الإجابة على جميع أسئلتك المتعلّقة بحملك وتقديم المشورة والرعاية المناسبين لك.

  • اعتني بنفسك: الراحة في الحمل مهمّة جداً خاصةً خلال الثلث الثاني من الحمل. يمكنك تجربة بعض التمارين الأساسيةّ التي قد تساعدك على النوم بشكل أفضل. من المهم أيضًا اتباع نظام غذائي جيد أثناء الحمل لضمان حصولك أنت وأطفالك على جميع العناصر الغذائية اللازمة لنمو صحي. لا تفوّتي أيًا من زياراتك السابقة للولادة.

  • تأكّدي من جهوزيتك مع متّسع من الوقت للتحضيرات: اختاري إجازة أمومة مبكرة إن أمكن. سيمنحك هذا مزيدًا من الوقت للاستعداد في المنزل، سواء أكان إعداد مقعد سيارة أو تجهيز المنزل بشكل لطيف وبوقت مبكر، في حوالي 34 أسبوعًا.

لماذا أشعر بالقلق حيال الحمل بتوأم؟

الشعور بالقلق حيال الحمل بتوائم أمر طبيعي تمامًا. نحن نساندك ونتفهّم وجوب أن تكوني مستعدة بدنيًا وعقليًا للعناية بأكثر من طفل في آن واحد. على الرغم من أن طفلين أو أكثر يعنيان المزيد من كل شيء، إلا أنهما يجلبان أيضًا الحب إلى حياتك ويجعلان عائلتك المتنامية ممتعة للغاية.

يمكنك محاولة البحث عن دعم من خلال التحدث إلى طبيبك بغية العثور على أمّهات توائم والحصول على إرشادات إضافية منهن. لا تنسي حضور صفوف عن الولادة مصمّمة خصيصًا لآباء التوائم.

يمكن أن يكون إنجاب توأم تحديًا، لكنهم سيبقون مع بعضهم البعض وسيسمحون لك بعيش تجربة جميلة أثناء مشاهدتهم وهم يكبرون ليصبحوا أطفالًا لطيفين مع شخصيات مختلفة.

ملاحظة: أفضل جزء في إنجاب توائم هو أنه يمكنك اختيار الأسماء، ليس لواحد فقط بل لاثنين أو أكثر. هل تعانين من صعوبة في إيجاد قائمة أسماء لطفلك؟ لا تقلقي! جرّبي مولّد أسماء الأطفال الخاص بنا لمزيد من الأفكار.